الثلاثاء، 24 مايو، 2011

[.. هلوسة كيبورد..]



مسآئكٍ ي مساحتي سُكر .. وأشتياق لأطياف مرت هٌنا فآض
اكثر واكثر ... مسآئاتكٍ روحآ بُعثرت جٌزيئاتهآ بين طيات البيآض ..




هل يُعقل أن تشاهد نفسك امام المرأهـ ولاتعرف حقيقة ماترى ..
تفاصيلك التي تغيرت .. حدة عينك التي بات السهر يتخللهآ شيء ف شيء ..
شفاهك المٌبتلة من وجع الغيآب البغيض .. ام انفك اللذي اشتاق لعطر أنفاس من رحلو ..
عندما تفتقد نفسك .. ستجدهآ بالتأكيد بين ذكراهم
هٌنا كانو .. هٌنا كتبو .. هٌنا ودعونـآ ورحلو ..
ويبقى السؤال ؟
عندما يرحلو .. متى نجدنآ ؟؟
متى نختزلهم ؟ ونجد أرواحنا التي أنغمست معهم ونسيناها ..؟؟


- دامك راحل عني بوصيك حاجتين :
نفسي ردهآ لي .. وقلبي بستودعه في ـك لاتتركه وتخليييه ..

8 Comentários:

أبو طلال الحسيني يقول...

إذا رحلوا نعيش صمتا ليس فيه إلا أصداء الذكريات
وحنين الماضي الجميل..
والصمت أمام المرآة واحد من طقوس الذكريات ونبض الحنين..
إذا رحلوا نبقى في صالة الانتظار بمشاعرنا وتفكيرنا، نعيش فيها طويلاً، ولن نملك بعدهم قلوبنا التي في صدورنا، فقد غادرت معهم..
وبالتأكيد لن نجدنا!!

أختي / متهورة بلطف
نص ثري بالمشاعر
ويبعث في نفسي الألم.

للوش يقول...

هم مرتحلون ونحن مودعون لهم
ثغره من ثغرات
القدر كتبت علينا فراقهم وفي الوجدان
ندعو لهم
هم
المرتحلون ونحن
المعذبون من بعدهم
يا نظرات العيون تأملي بهم
بعد اليوم من حولك لن تجدهم
هم غصبا عنا مرتحلون
ونحن قهرا مودعين لهم
يا صرخت القلب ثوري
بشهقاتك من أجلهم
فاليوم أنا مودع لهم
ويا دماء العيون
لا تقفي عن النزف من
أجلهم فلم يعد بدنيا
من ستنزفي من أجلهم
هم مرتحلون ونحن
ميتون من بعد وداعهم

** متهوره بٌلطف **

أمام هذا الصرح..
أمام هذه المشاعر والاحاسيس الصادقة والنقية عجز القلم عن الكتابة
غير الوقوف والتأمل طويلا..
وطويلا امام كلماتك التي تفيض بالحب والحنان لمن فقدتي
لم يكتبها قلمكـِ فحسب وانما زرعها قلبكـِ هنا..في هذه الصفحة
سلمت اناملكـِ ايتها المبدعه الحساسه
اقبلي مني خالص وفائق احترامي وتقديري لقلمكـِ المتميز واحساسكـِ الراقي جداً
ودمتِ بخير وود ودامتِ اطلالتكـِ براقة بالحب

تغريد يقول...

...

مانفعل عندما نشتاق لمن هم ابعد مايكون عنا ....؟


باذخة وربي


تحيتي

عازفة الالحان يقول...

نجِد أنفسنآ تَحلقْ على رفآتُهم .,
لّتذهبْ
ولآ تعُود إلينآ
فـ نشتآقهم وآأيضاَ نشتآقْ انفسنآ الرآحلة معهم


لحرفِك ورد

خاتون يقول...

السلام عليكم...

يجب مقاضاتك
أين كنت تخبأين هذا الأبداع
أم أنه موجود ولكن هذا البوست لامسني بعمق
كلامتك يا سيدتي تجعلني أنحني كتقدير لهذاالذوق
وهذا النسكاب العذب من المشاعر والافكار في صورة حروف

دام ابداعك غذاء راقي للمارين

موفقة^_^

يحيى آل زايد الالمعي يقول...

عندما نقف أمام المرآة
الى ماذا ننظر ؟
رغم أننا نعرف أنفسنا
ولكن الى ماذا ننظر حقا
ولماذا !

Jamila يقول...

كلآآآآم جميييييييييييييييييييييل ..
يالله منجد فيه نآس تترك لنـا ذكريات وفجأءة ترحل عنا ..
البعض منهم برغبتهم .. والبعض الاخر رغما عنهم ..
ولكن يتركون فراغا كبيرا في حياتنا ..
ونفسا ضائعه ..
نتوه في البحث عنها !

فهل هم سيعودو لنجد نفسنا الضائعه ؟!
أم سنضل نتوه لفترة من الزمن لنبحث عن ارواحنا !

أعجبتني جدا مدونتك وبالاخص بوسترك الجميل ..

دمتِ بود | JAMILA

متهوره بلطف يقول...

أبو طلال الحسيني
احترام وتقدير لروحك النيره ولابد لصالة الأنتظار ان تظل فارغة يومآ ما وتبعث في نفس الكثير الفرح باللقاء لمن اشتاقو لهم

--------
للوش
لطالما اطلالتك تثلج خاطري وقلبي
سعيدة وجدآ وخالقي
لروحك كٌل الحب والتقدير

------------
تغريد
نحاول ان نكبت الشوق في دواخلنا كي لايكون الامر اشبهه بالموت البطيء .. ويلي

______
عازفة الالحان
واذا فاض بنا الشوق حينها ماذا نفعل حقآ
لشرف لي اطلالتك ي نقيه

------------------
خاتون ...
وعليكم السلام والرحمه
حقآ شكرآ ي جميله لرأيك الطيب .. ولشرف لي متابعتك

__________
يحيى آل زايد الالمعي...
قد ننظر الى إي حال وصل بنا الامر .. ويلي

إرسال تعليق

(مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد)
Stay on your nature, no more

  ©تصميم وتطوير وتعريب متهوره بلطف.

TOPO